الإقبال الكبير على مهرجان العلوم يؤكد شغف المجتمع بالعلوم المالكي: الحملة التسويقية الإعلامية حققت أهدافها وسنعمل على ترتيب مهرجان العلوم المقبل من اليوم

 
 
عزا رئيس اللجنة الإعلامية التسويقية للمهرجان السعودي للعلوم والإبداع رئيس المركز الإعلامي للمهرجان، الأستاذ متعب بن حامد المالكي النجاح اللافت الذي حققه مهرجان العلوم، إلى وعي المجتمع وشغفه بالعلوم والمعرفة، إضافةً إلى الإعداد الجيد من قبل منظمي المهرجان للحملة التسويقية الإعلامية، واستشعارهم أهمية المهرجان كونه يقام للمرة الأولى، وضرورة بناء صورة ذهنية إيجابية تعكس مكونات المشروع وأهدافه.
وأشار المالكي إلى أنه تم بدأ التخطيط للحملة قبل بداية المهرجان بفترة طويلة، وكان الفريق المختص بالتسويق والإعلام جزءًا أساسياً ضمن الفرق العاملة منذ من اللحظات الأولى لتخطيط المهرجان.
فريق عمل مشترك
وعن الجهود التسويقية والإعلامية للحملة الخاصة بمهرجان العلوم، قال المالكي: في البداية تم تشكيل فريق عمل ضم نخبة من الخبرات الشابة السعودية في مجالي التسويق والإعلام استقطبت عبر الجهات الأربع المنظمة للمهرجان وهي: مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة الإبداع "موهبة"، وزارة التعليم، وشركة أرامكو، وشركة سابك. 
وتابع المالكي "بعد ذلك حددت الأهداف التسويقية والإعلامية المراد تحقيقها وصياغة استراتيجية تسويقية إعلامية للمهرجان تمخض عنها مشروعات وخطط عمل محددة بإطار زمني لكل جزء بالمشروع، ومحكومة بمؤشرات أداء واضحة وقابلة للقياس.
نتائج وأرقام
وكشف المالكي أن قناة المهرجان على اليوتيوب حصدت خلال عشرة أيام أكثر من 1.7 مليون مشاهدة، وبلغ عدد متابعي حساب المهرجان على موقع التواصل الاجتماعي تويتر أكثر من 16.000 متابع، كما بلغت عدد التغريدات  أكثر من 30 ألف تغريدة على هاشتاقات المهرجان، وتم أيضاً عمل إعادة نشر "رتويت" لأكثر من 20.000 تغريدة، كما بلغ التأثير المحقق في وسائل التواصل الاجتماعي أكثر من 19 مليون ظهور، أما فيما يختص بالموقع الإلكتروني للمهرجان www.sscf.sa فقد استقطب أكثر من 74 ألف زائر قاموا بتصفح أكثر من 195 ألف صفحة.
ونوه إلى أنه تم وضع خطة زمنية حتى بداية المهرجان في العام المقبل، تضمن استمرارية تغذية تلك المواقع بالمحتوى واستمراريته.
تغطية تلفزيونية مباشرة
وبيّن المالكي أن المهرجان حظي بتغطية تلفزيونية ونقل مباشر لفعالياته بشكل يومي على مدار 3 ساعات بث، وذلك بهدف تحقيق أكبر فائدة لمن لم يتسنَ له حضور المهرجان والاستفادة مما سيقدم من معلومات ومحتوى قيم، بالإضافة لعشرات التقارير التلفزيونية التي تم تصويرها في المهرجان لصالح عدد من القنوات التلفزيونية المحلية والإقليمية والعالمية. 
حملة تسويقية وإعلامية شاملة
وأوضح المالكي أن وسائل الحملة التسويقية للمهرجان التي تم استخدامها وصلت إلى 12 وسيلة، بهدف الوصول للشرائح كافة، حيث تنوعت بين الصحافة والإذاعة والتلفزيون، وإعلانات الطرق وأجنحة خاصة للتعريف للمهرجان في أضخم الأسواق التجارية ، والمواقع الإلكترونية، ووسائل التواصل الاجتماعي وغيرها.
أما عن الرعايات الإعلامية فشدد المالكي على أن ما تم إبرامه من اتفاقيات مع الجهات الإعلامية يأتي في المقام الأول تعزيزاً للشراكة مع وسائل الإعلام ، حيث  تنوعت الرعايات بين الصحافة والتلفزيون والإذاعة والإعلام الجديد، مشيراً إلى أن مستوى الرعايات الإعلامية التي تم عقدها  في هذا المهرجان كان مختلفاً عن الرعايات المشابهة في أي مهرجانات أخرى، من حيث الكم والنوع، إذ لم تقتصر اتفاقيات الرعايات على الخدمات التحريرية والإعلانية فقط، حيث امتدت إلى ما هو أبعد من ذلك لتصنع شراكة حقيقية بين المهرجان ووسائل الإعلام كافة، من خلال الاستفادة من جميع قنوات التواصل التي تمتلكها وسائل الإعلام المختلفة بهدف تعظيم الفائدة من هذه الشراكات، وفي نهاية حديثه وجه المالكي شكره وتقديره لجميع وسائل الإعلام التي كان لها دور بارز في ايصال رسالة المهرجان وتبني أبنائنا وبناتنا المبدعين الذين يستحقون منا الشيء الكثير.